الرئيسية 
 عن اليمن 
 الحكومة اليمنية 
 معلومات قطاعية 
 عن المركز 
 خدمات الموقع 
جرائم العدوان السعودي على اليمن
الموقع الفرعي الخاص بالسياحة
">طباعة الصفحة خارطة الموقع الموقع الرئيسي / الحكومة اليمنية / بيانات ومواقف رسمية / بيانات ومواقف رسمية

اليمن يؤكد موقفه الداعم لإحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط

اليوم:  14
الشهر:  إبريل
السنة:  2008

أكدت الجمهورية اليمنية على مواقفها الداعمة لإحلال السلام العادل في منطقة الشرق الأوسط وتوفير الأمن الحقيقي لكل شعوب المنطقة استنادا لقرارات الشرعية الدولية وبما يكفل استعادة الحقوق العربية وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
ودعا رئيس مجلس النواب يحيى الراعي في الكلمة التي ألقاها اليوم أمام المؤتمر الـ 118 للإتحاد البرلماني الدولي المنعقد حاليا في مدينة كيب تاون بجمهورية جنوب أفريقيا، إلى إنهاء الوجود الأجنبي في العراق واحترام إرادة شعبه ومساعدة لبنان والصومال وإخراج كل منهما من أزمته الداخلية، وكذا مساعدة السودان على تحقيق الاستقرار على أرضه، ورفض الضغوط والتهديدات التي تمارس على سوريا، ودعم حق دولة الإمارات العربية المتحدة على جزرها الثلاث.
كما دعا إلى تضافر الجهود الدولية لوضع حد لظاهرة الإرهاب ومعالجة أسبابها بصورة شاملة بعيدا عن التشهير بأي دين أو حضارة، لافتا إلى ما تعرضت له اليمن من خسائر مختلفة جراء هذه الظاهرة التي لا دين لها ولا وطن.
وقال رئيس مجلس النواب: إن الجمهورية اليمنية تابعت بقلق شديد إعادة بعض الصحف الدنمركية نشر رسوم مسيئة للرسول الأعظم محمد صلى الله علية وسلم وبث فيلم (فتنة) على الانترنت لنائب هولندي متطرف يسئ للقران الكريم"، معتبرا هذه الأفعال جريمة مدانة لأنها مثلت إساءة لكل الأنبياء والرسل والأديان السماوية، كما أنها عملا خطيرا يستهدف زرع الكراهية والفتن بين الشعوب. داعيا إلى إدانة هذه الأعمال الإجرامية وسن تشريعات دولية تمنع المساس بجوهر الأديان والعقائد أو الإساءة لأي من الأنبياء أو الرموز الدينية.
وجدد رئيس مجلس النواب دعوة اليمن إلى عالم تسوده الحرية والعدالة والمساواة والتوازن في التنمية البشرية والاقتصادية، وكذا دعوتها لدعم الأمن والاستقرار والتعايش السلمي بين الشعوب.
ودعا الإتحاد البرلماني الدولي إلى تشجيع قيم التسامح والتفاهم والتعاون والاحترام المتبادل بين كافة الديانات والثقافات واللغات والحضارات ونبذ ثقافة الكراهية والعنف بكل ألوانها والعمل على ترسيخ مبدأ الحوار الديمقراطي البناء لحل التباينات في وجهات النظر بين الدول.
ولفت الراعي إلى أن هذا المؤتمر ينعقد في ظل ظروف دولية وإقليمية معقدة تتجلى سماتها في وجود إختلالات في موازين القوى والعدالة والتنمية وتزايد التوترات في مناطق عديدة من العالم، بحيث أصبحت ممارسة القوة والهيمنة حالة اعتيادية في العلاقات الدولية، بالإضافة إلى الانتقائية في تطبيق قرارات الشرعية الدولية.
ونبه بهذا الشأن إلى تفاقم الفقر والبطالة واختلال التنمية بين دول الشمال والجنوب، وتسخير العولمة لصالح الدول الغنية على حساب الدول الفقيرة.
هذا وكان رئيس مجلس النواب قد حضر مساء أمس والوفد البرلماني المرافق له الجلسة الافتتاحية لأعمال المؤتمر البرلماني الدولي.
سبأنت



عن اليمن.. أدلة تهمك قواعد بيانات خدمات تفاعلية

شروط الاستخدام  |  خدمات الموقع  |  تواصل معنا

Copyright © National Information Center 2014 All Rights Reserved

Designed By : Website Department